مشروع قرار يمنع دعم انتهاكات إسرائيل لحقوق الطفل الفلسطيني

تقدمت عضو مجلس النواب الأميركي عن الحزب الديمقراطي، بيتي ميكولم، بمشروع قرار إلى المجلس يمنع جزئيا الدعم الأميركي للجيش الإسرائيلي بسبب انتهاكاته لحقوق الأطفال الفلسطينيين.

ويمنع المشروع الحكومة الأميركية من توجيه أموال دافعي الضرائب الأميركيين لدعم عمليات الاحتجاز وإساءة معاملة الجيش الإسرائيل للأطفال الفلسطينيين.

وقالت النائبة ميكولم إن المشروع يسلط الضوء على عمليات الاعتقال العسكرية الممنهجة، التي تقوم بها إسرائيل ضد الأطفال الفلسطينيين ويضمن عدم تقديم مساعدة أميركية لأي انتهاكات إسرائيلية لحقوق الإنسان.

وفي يوم الأحد الماضي أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس في افتتاح المؤتمر الدولي حول معاناة الطفل الفلسطيني المنعقد في الكويت أن الأطفال الفلسطينيين هم الضحايا الأكثر تأثرا بين أبناء الشعب الفلسطيني بممارسات الاحتلال الإسرائيلي.

وأشار عباس في كلمته إلى خرق إسرائيل بنود الاتفاقيات الدولية، وفتحها سجونا ومحاكم خاصة بالأطفال عام 2009.

وأعلنت الأمم المتحدة قبل أيام أن عدد الأطفال الفلسطينيين في سجون إسرائيل يبلغ حاليا خمسمئة طفل، وعبرت عن قلقها بشأن أوضاعهم.

ويقول نادي الأسير الفلسطيني إن من أبرز انتهاكات سلطات الاحتلال بحق الأسرى الأطفال إطلاق الرصاص الحي عليهم، وممارسة التنكيل والاعتداء بالضرب المبرح، وحرمانهم من الطعام والشراب فترة الاحتجاز الأولى لمدة يوم أو يومين، واستخدام أساليب الترهيب والتهديد، وحرمانهم من المساعدة القانونية.

 

مصدر: aljazeera.net

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *