الفلسطينيون يحذرون من قرار الاحتلال إغلاق مكاتب الأوقاف بالأقصى

استهجنت الفصائل الفلسطينية والفعاليات المقدسية قرار الصادر عن محكمة الصلح بالقدس المحتلة، إغلاق مكاتب دائرة أوقاف القدس داخل ساحات المسجد الأقصى، وشددت على أن القرار مرفوض وانتهاك صارخ يضاف إلى انتهاكات الاحتلال بحق القدس والأقصى، يهدف إلى فرض السيطرة الأمنية للاحتلال على مقدسات الشعب الفلسطيني.

وحذر بيان مشترك لفعاليات القدس الإسلامية، من زج الأوقاف الإسلامية بمحاكم الاحتلال، واتهام الأوقاف بـ”الإرهاب”. فيما أكدت حركة حماس في بيان لها، على حق الشعب الفلسطيني الكامل في أرضه ومقدساته، ولا يمكن التسليم بمعادلات الاحتلال أو سياسة الأمر الواقع التي يخطط لها ويعمل على فرضها؛ وبينت الحركة في بيانها إن المطلوب من أهل القدس ومكونات الشعب الفلسطيني ومستوياته كافة وصناع القرار في المنطقة تكثيف الجهود والعمل بكل قوة من أجل مواجهة هذه المخططات العدوانية واعتماد إستراتيجية موحدة لحماية القدس والمسجد الأقصى ووضع حد لانتهاكات الاحتلال، بحسب البيان.

ودعت أيضا إلى وقف استفزازات الشرطة الإسرائيلية وتواجدها داخل الأقصى ووقف تدخلاتها في أعمال وصلاحيات دائرة الأوقاف الإسلامية، وبقاء شرطة الاحتلال خارج بوابات الأقصى وحفاظها على الأمن خارجه بصفتها جزء من القوة القائمة بالاحتلال منذ عام 1967، ووقف انتهاكات واقتحامات الـمتطرفين اليهود الذين تدخلهم الشرطة بقوة السلاح من باب الـمغاربة تحت حمايتها وحماية القوات الخاصة والذين يقومون بأعمال تسيء للـمسجد الأقصى الـمبارك/الحرم القدسي الشريف”.

 

مصدر: arab48.com

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *