“تعيين مسؤول جديد لملف المفقودين في “إسرائيل

القدس المحتلة -المركز الفلسطيني للإعلام

في خطوة مفاجئة؛ قام رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو، بتعيين ليئور لوتن بمنصب منسق شؤون الأسرى والمفقودين، وتضاربت الأنباء والتحليلات حول إذا ما كانت هناك صفقة جديدة مع حماس مقابل الجنديين الصهيونيين.

وكانت مصادر إعلامية صهيونية في وقت سابق أعلنت عن قرب الاتفاق بين حركة حماس و”إسرائيل” لعقد صفقة تبادل جديدة، تتخلل تحرير أسرى مقابل الجنديين هادار غولدين وأورون شاؤول، إلا أن هذه التصريحات تم نفيها على لسان القيادي في الحركة مشير المصري .

لكن مع تعيين نتنياهو للوتن في هذا المنصب، أعاد المحللون الصهاينة النظر في الموضوع، ويقول معظمهم اليوم أن هذا التعيين هو إشارة أخرى لصفقة تبادل تلوح في الأفق.

ويتولى لوتين هذا المنصب خلفًا لدافيد ميدن بعد طلب الأخير الاستقالة من منصبه، وخلال ثلاث سنوات شغل بها ميدن هذا المنصب شارك بالمفاوضات التي جرت لتحرير الأسرى الفلسطينيين مقابل الجندي جلعاد شاليط في صفقة وفاء الأحرار.

وفي خطابه أثناء التعيين قال نتنياهو: “إسرائيل ملتزمة بإعادة أسراها للبيت، نوجه جزيل شكرنا لدافيد ميدن على السنوات التي شغل منصبها بها بأمانة ومهنية تامة، ونبارك لليئور لوتن على تطوعه لشغل هذا المنصب”.

وحتى اليوم، لم تأتِ الحكومة الصهيونية ولا أي مصدر رسمي صهيوني على ذكر أسراهم لدى حماس، لكن هذا التعيين وضح وبشدة أن”إسرائيل” على وشك بدء مفاوضات مع حماس حول صفقة تبديل، تعد حماس أنها ستكون بحجم ونجاح صفقة وفاء الأحرار. 

 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *